الياقوت السوري - جريدة الكترونية مستقلة
مدير عام الإدارة العامة لوزارة الدفاع: المرسوم التشريعي رقم (31) يقدم تسهيلات لمن يريد العودة إلى الوطن من الشباب السوريين دبلوماسيون وخبراء روس: الغرب يحاول تسييس مسألة عودة اللاجئين السوريين إلى ديارهمانطلاق حملة اللقاح المدرسي على مستوى سورية من مدارس الحسكة ميليشيا (قسد) تختطف عدداً من الشبان بالقامشلي لزجهم في القتال بصفوفها قسراً ترميم سوق السقطية بمدينة حلب… مشروع وطن "جمعية اللحامين" تحذّر من ارتفاع أسعار الفروج بعد انخفاض مؤقت الأسهم الأمريكية تهوي بعد تصريحات ترامب عن وقف محادثات التحفيز الاقتصادي واشنطن: قلقون من خطط تركيا لاختبار منظومات "إس-400" الروسية الاتفاق على "مدونة سلوك" بين طالبان والحكومة الأفغانية في الدوحة السعودية تطالب المجتمع الدولي بالوقوف في وجه "تجاوزات وخروقات إيران" النووية بولتون: ترامب قد يغير سياسته تجاه الصين 180 درجة في حال أعيد انتخابه أذربيجان تتهم القوات الأرمنية باستهداف خط أنابيب النفط باكو-تبيليسي-جيهان ويريفان تنفي :أخر الاخبار

طرابلس على صفيح ساخن

.
53
2021-05-01

طرابلس على صفيح ساخن

content image

الحالة الأمنية المتردية التي تشهدها العاصمة الليبية طرابلس في ظل انتشار المليشيات المسلحة تتزايد وبشكل كبير، مع الإشتباكات المستمرة والإقتتال بين مسلحيها، بالإضافة الى انتهاكات المرتزقة السوريين، والصراع على مناطق النفوذ، الأمر الذي بدأ ينعكس سلباً على المسار السياسي.

شهدت العاصمة طرابلس في الآونة الأخيرة تجدداً للاشتباكات المسلحة العنيفة بين الميليشيات المتمركزة في العاصمة الليبية، كما شهدت العديد من الحوادث الأمنية المتعلقة بانتشار الأسلحة الثقيلة والمتوسطة في عدة مناطق فيها وتحشيدات عسكرية واستنفاراً أمنياً، ففي 17 أبريل من العام الجاري وفي مشهد مأساوي جديد تكرر خلال السنوات الماضية في ظل الفوضى التي تعصف بالبلاد، اهتزت العاصمة الليبية على وقع أحداث مروعة إثر إطلاق مليشيا 444 النار داخل الأحياء المدنية في مدينة بني وليد، مما تسبّب في مقتل مواطن وجرح العديد.

الكتيبة 444 مشاة، ميليشيا تابعة لقيادة مقر عمليات مصراتة، ومسلحوها يحاولون تحت ستار محاربة اللصوصية، بسط سيطرتهم على مناطق جديدة، تابعة لميليشيات منافسة أخرى، لتعزيز نفوذ قيادات مصراتة في المناطق الغربية. ومن المعروف أن ميليشيات أسامة الجويلي المنافسة تمتهن السرقة والخطف واللصوصية، والكتيبة 444 تقوم في الظاهر بمحاربتها، وفي الباطن تحاول نزع هذه الأعمال عنها وإختطاف هذا المصدر من الرزق والإستئثار به.

وفي 19 أبريل 2021 أفادت كتيبة النواصي بأن قائدها مصطفى قدور نجا من محاولة اغتيال في طرابلس، دون ذكر معلومات عمن يقف وراء محاولة الاغتيال. وانتشرت الرواية على مواقع التواصل الاجتماعي أن التصريح عن الاغتيال كان وهميا من أجل تزويد قدور بدافع للانتقام في المستقبل وذلك بعد احتدام التنافس  بين الكتيبة و "قوة الردع" بقيادة عبدالرؤوف كارة. حيث قامت مؤخراً قوة الردع بالاشتباك مع جهاز دعم الاستقرار وطالبتهم بسحب قواتهم من منطقة أبو سليم وتسليم الأسلحة الثقيلة والمطلوبين.

من المتوقع اندلاع مواجهات مسلحة بين ميليشيات طرابلس في أي وقت بسبب استمرار ضعف مؤسسات الدولة وغياب الجدية في معالجة ملف إصلاح الأمن في ليبيا، كما أن هذا الوضع يبقي على عملية السلام في ليبيا عملية هشّة معرّضة في أي وقت إلى الانفلات والسقوط، في حين تلتزم الحكومة التي يقودها عبد الحميد الدبيبة الصمت إزاء ما يحدث من تطورات أمنية مقلقة في العاصمة طرابلس.

المصدر: الياقوت السوري

شاركنا تعليقك
×
إعلانات
شخصية من بلدي
الصورة بتحكي
إعلان عقاري
رجال أعمال