الياقوت السوري - جريدة الكترونية مستقلة
سلاح الجو اليمني المسير يستهدف قاعدة الملك خالد الجوية بالسعوديةالمشرف العام لمجمع الخدمات بالمحافظة المهندس عماد العلي بين في تصريح لـ سانا أن نتائج العمل التطوعي الذي تم البدء فيه منذ عدة أسابيع بشكل متتال بدأت بالظهور تدريجياً وذلك شكل حافزاً لجميع المشاركين للاستمرار حتى الوصول إلى أفضل نتيجة مرجوة موضحاً أن التركيز كان في المحاور التي لا يمكن العمل بها خلال أيام الأسبوع نتيجة الازدحام. إغلاق صناديق الاقتراع في الانتخابات الرئاسية الإيرانية وبدء عمليات فرز أصوات الناخبينإخماد حريق طال محاصيل زراعية وأشجاراً مثمرة في ريف حمص الغربيالإيرانيون المقيمون في سورية يدلون بأصواتهم في إطار الانتخابات الرئاسية الإيرانية إعادة تأهيل معمل تجفيف الفوسفات بمناجم خنيفيس وإقلاعه تجريبياً بطاقة إنتاج 650 ألف طن سنوياًوقفة تضامنية في حي طريق الباب بحلب مع أهالي منبج ضد ممارسات ميليشيا (قسد) ورفضاً للاحتلالين الأمريكي والتركيمصدر عسكري: ستقوم بعض وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري اليوم بتفجير ذخائر وعبوات ناسفة من مخلفات الإرهابيين في منطقة القطيفة بريف دمشق من الساعة 9.00 صباحاً حتى الساعة 13,00 إخماد حريق اندلع في أشجار الزيتون بقرية كفرطلش بريف طرطوس موسكو: إرهابيو (النصرة) و(الخوذ البيضاء) يخططون لأعمال استفزازية باستخدام مواد كيميائية في سورية مظاهرة في فيينا تنديداً باعتداءات الاحتلال الإسرائيلي على القدسارتفاع عدد شهداء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 248 شهيداً :أخر الاخبار

تغيّر المناخ يهدّد العالم .. العلماء يطلقون تحذيراً عالي الخطورة

.
54
2021-07-17

دعت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية إلى اتخاذ إجراءات لوقف تغير المناخ، مشيرة إلى أن الطقس القاسي أصبح هو القاعدة وليس الاستثناء.

content image

ووفقاً لموقع "voanews"، فإن الأمطار الغزيرة هذا الأسبوع تسببت في حدوث فيضانات مدمرة في أنحاء غرب أوروبا، مما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات وتدمير المنازل

وفي الوقت نفسه، تعاني أجزاء من الدول الاسكندنافية، أبرد منطقة في شمال أوروبا، من درجات حرارة شديدة.

ويقول معهد الأرصاد الجوية الفنلندي إن فنلندا سجلت أحر شهر حزيران على الإطلاق، كما سجل جنوب البلاد 27 يوماً متتالياً مع درجات حرارة أعلى من 25 درجة مئوية. ووفقاً لدرجات الحرارة المتجمدة عادة في فنلندا، فإن هذا يعتبر موجة حارة، بحسب "voanews".

كذلك، تعرضت كندا والولايات المتحدة أيضاً لموجة حر وتحطيم العديد من الأرقام القياسية في درجات الحرارة في ولايتي نيفادا ويوتا.

وفي آب الماضي، وصلت درجة حرارة وادي الموت بكاليفورنيا إلى 54.4 درجة مئوية، وهو أعلى رقم قياسي في درجات الحرارة في العالم. إلا أن خبراء الأرصاد الجوية يعتقدون أن الوادي سجل نفس الدرجة قبل أسبوع في 9 تموز.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة العالمية للأرصاد الجوية، كلير نوليس، إن موجة الحر في غرب الولايات المتحدة أدت إلى ظروف جفاف ضخمة والعديد من حرائق الغابات.

وأضافت نوليس: "موجة الحر التي رأيناها في أجزاء من الولايات المتحدة وكندا في نهاية حزيران، كانت ستكون مستحيلة فعلياً من دون تأثير تغير المناخ الذي يسببه الإنسان".

وتابعت: "تغير المناخ، الناجم عن انبعاثات غازات الاحتباس الحراري، جعل احتمالية حدوث موجة الحر 150 مرة على الأقل".

وأكدت أن تغير المناخ يعمل بالفعل على زيادة احتمال الظواهر الجوية القاسية، وقالت: "نحن بحاجة إلى تكثيف العمل المناخي. نحن بحاجة إلى زيادة مستوى الطموح. نحن لا نقوم بما يكفي للبقاء ضمن أهداف اتفاقية باريس والحفاظ على درجات الحرارة أقل من درجتين مئويتين، وحتى 1.5 درجة مئوية بحلول نهاية القرن".

وتعكس دعوة منظمة الأرصاد مناشدة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الذي حث جميع الدول على بذل المزيد من الجهد لتجنب كارثة مناخية مرتبطة بارتفاع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون ودرجات الحرارة.

المصدر: وكالات

شاركنا تعليقك
×
إعلانات
شخصية من بلدي
الصورة بتحكي
إعلان عقاري
رجال أعمال