الياقوت السوري - جريدة الكترونية مستقلة
اللجنة المركزية للحوافز والعلاوات التشجيعية والمكافآت برئاسة تجتمع لمراجعة وإقرار أنظمة الحوافز لعدد من الجهات العامة التربية: دورة تكميلية الشهر المقبل لطلاب الصف الأول والثاني الثانوي المهني الجيش الروسي يحبط عدة هجمات إرهابية أوكرانية ردا على مناورات أمريكية مشتركة..كيم جونغ أون يدعو إلى تعزيز القوة البحرية لـكــوريـا الـشـمـالـيـة مـ صرع عشرة أشخاص جراء تـحـطم طـائـرة شمال موسكو العاصفة الاستوائية فرانكلين تصل إلى اليابسة تشديد الرقابة على الأسواق وتأمين مستلزمات الإنتاج أهم مطالب المكتب التنفيذي للاتحاد العام لنقابات العمال انتهاء عمليات إصلاح بئر شريفة 6 بنجاح الدفاع الروسية: مـقــاتلات روسية تعترض طائرتي استطلاع قرب القرم مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق تحدد أجور نقل ربطة الخبز أول عملية زرع رحم في بريطانيا تميّزت بلحظات عاطفية ومؤثرة: امرأة تبرّعت برحمها لشقيقتها في عملية ناجحة استغرقت 9 ساعات افتتاح قمة بريكس.. بوتين: روسيا قادرة على تعويض صادرات الحبوب الأوكرانية.. شي جين بينغ: لا نسعى لأي حروب اقتصادية :أخر الاخبار

شعور أما أن يُحييك أو يُميتكَ

إنجي خضر
64
2023-08-10

شعور أما أن يُحييك أو يُميتكَ

content image

عشرونَ دقيقة قبل العاصفة عشرونَ دقيقة قبل النوم تزدادُ دقائق الوهمِ في قلبي يومٍ بعدَّ يوم تِبعٍ لفرض سّيطرتي على إجبار كل شعورٍ في جسّدي للهّروب نحوَ الطريق المعاكس لأحلامهِ المستحيلة
أحاولُ أن اغمض عيني اليُمنى فتتبعها عيني اليسّرى لعدم قدرتي على التحكمِ بهم لكن!!
سّرعان ما يذهبُ هذا الشعور الوردي نحوَ غفوةٍ التي لطالما حلمتُ يوماً أن تتحقق دون هذا الجُهد كله

إلى متىّ سأبقى أسيرةٍ لهذا الصمتِ حتى صمتي باتَ أن يتكلم أنني أشعرُ بكل دقة من قلبي تريدُ أن تبوح بما أحاولُ إخفائه
ياليتني أجيد العيش بسّلام كما أحلمُ
أن تتحقق أمنياتي كما ارسّمها في مخليتي
بذات الأحداث لا يهمني المكان ولا الزمان يكفي وجود من اعتدتُ على الأمان معهُ ذلكَ الأمان الخيالي
يقالُ إن كان عليكَ معرفة مدّى حبك لشخصٍ ما فقد اغمض عيناكَ وتخيل أكثر شيء تكرهُ فعله تفعلهُ بقربه أن تقبلتَ لذلك فأنك قد تخطيت بحبكَ لهُ ماكنتَ تخشى فعلهِ حتى …

وأنا من مكاني هذا لم اسّتطيع تقبل أي شيء دون وجودكَ بجانبي
ما كان تعريف هذا الحّب بالنسبةِ لي سواء عقاب  وكأنني ابحثُ عن رجفةِ ماء أروي قلبي بها وأنا أحملُ كؤوس من الماء بيدي ولا اسّتطيع حتى أن أتجرأ على احياءِ ما تبقى من مشاعري بفعل ذلك
وهنا سّتكون الضربةِ القاضية حين ساشعر بالندم على سّنوات أضاعتْ من عمري تحت إرادتي ولم أشعرُ بحجم الندم إلا بعدَ فوات الأوان
سبعُ سّنوات مضت على تجربتي الأولى في الحب كم كنتُ جاهلة لما أفعلهُ بنفسي اذكرُ كل كلمةٍ كانت تقولها لي صديقتي
 عنيدةٌ
تقسينَ على نفسكِ من أجل منْ؟!
أين هو ذلكَ الحب الذي تبحثين عنهُ داخل رجل لا ينظرُ داخل عينيكي حتى
 رغم أنني كنت مدركة لحقيقةِ ما تقوله إلا أنني لم انطق بكلمة واحدة لادافعُ بها عن براءة الحب الذي كنتُ أخفيهِ داخل قلبي له
لم يسّاعدني لسّاني حتى بالبوح لها تَمسّكت كلمات الكون كلها داخل فمي لا تريدُ الخروج
غصة تحرقُ كل محاولة لي بالدفاع عن نفسي عن ذلكَ الطرف المُحب بقلبي

كنتُ ادعي كل ليلة أنظرُ بها إلى السّماء مخاطبة قمري البعيد
 لا أريد هذا الشعور لستُ سعيدة بما أشعرُ به أريد أن أفتح قلبي فليخرج منه ذلكَ الألم ليستنشق بعض الهواء النقي ليشعرُ لمرةٍ واحدة بحريته لقد اثرتهُ بداخلكَ  طوال تلك السّنوات الماضية كان يعتصّرُ قلبي شعرتُ بحرقتهِ ولوعته أنني المذنبة الوحيدة بكلِ ما يحصل له
 يا ليتني أستطيع أن أحميه من نفسي
من أنانيتي و أحلامي الطفولية الصّغيرة
يا ليتهُ يكبر بعيداً عني
لطالما حرمتهُ من أن يعيش بسّلامٍ  وحرية كما أراد الله له أن ينبضُ دون ألم ولا دموع
طائر يغردُ داخل قفصّ الاتهام متهمٌ بالحب دون أن يشعرُ به محكوم عليه بالمشاعر السّوداوية

لقد شعرتُ بتحركاتهِ داخل كل زاوية من بيته الدموي
يريد الخروج كطفل صغير
في كل ليلة أستجمعُ نفسي من جديد أعتذر لقلبي على كل جرعةِ ألم تقتلهُ في كل يوم يحاول بها التخلي عن ذلكَ الحب
أعلم أنه لن يتعافى منه لكنه يُحييني أنني أحيا من خلال ذلك الحب مهما اتعب روحي وزرفَ دموع من عيني  كسّيل  لا استطيع فعل شيء لك وليّ أنهُ حكم الحب علينا أن أراد الله أن ينتزع ذلك الحب من داخلنا فلن يكون هناك عقبة واحدة تقف في طريقهِ سيزول كما خلقهُ الله بداخلنا سّيُمحىَ لكن في وقتهِ المناسب سيعلم أن هذه التربة ليست صالحة ليعيش فيها
 مهما سقيتهُ من عمركَ
 عندها يا قلبي سيزرع الله بداخل كل غصن من أوعيتنا نوره ليضيء  وسنمضي كما كتب  الله لنا أن نسير …

بعد مدة لم تتجاوز السنة على نسيان قلبي كل ما يميل لذكراك
 أذكر ذلك اليوم بكل تفاصيلهِ
كنتُ جالسة على البحر استمعُ إلى الموسيقى المفضلة لدي
داخل مجلد الموسيقى هناك خمسة وتسعُونَ أغنية
استمعت إليهم واحدة تلوى الآخرة
مررتُ بكل أغنيةٍ  كان يميلُ لها قلبي لِذِكْراكَ المخلد بها وكأنك تُحاوطني من جميع الاتجاهات
لكن دون الشعور بشيء
رجفة يدي ، ضربات قلبي المتسارعة مع ضربات الموج
ماذا يحدث لي ؟؟!
تفقدتُ حرارتي على الفور ربما أصبتُ بضربةِ شمس
لكن كانت حرارتي طبيعية لدرجة الهدوء في  كل حركة افعلها
ماذا يحدث؟
استجمعتُ نفسي على الفور لأعود للمنزل وأثناء عودتي سمعتُ صوتاً ينادي بإسمي
كان مألوفاً لكن ببحةٍ مختلفة وارتفاع في درجات الصوت وكأن صاحبهُ  كان يصرخ باسمي ليخرج من حنجرته بصدى الصوت فقط
_أيلااااااا؟؟؟؟
نظرت إليك ولأول مرة كانت عيني داخل عينك دون أن ترتجف ودون أن أشعر بالارتباك
كان شعوراً من الصعب أن يوصف بجملة واحدة كنتُ اخذ كل نفس بصعوبة شديدة
تقدمت نحوك خطوةً خطوة  بكامل هدوء الأرض وقبل أن أصل إليك وامسك بيدك لتجتمع روحي في كفك
سقطَ ذلك الكف على خدي لتسترجع روحي نفسها وتعود إلى حاضرها
استيقظتُ من ذلك الحلم بضربة لم توقظ روحي فحسب بل أصحت مشاعري
وقلبي في ذات الأوان
فتحت عيناي كانت تنظر أختي إلي بخوف شديد وسؤالها الذي تكرر لأكثر من مرةٍ حول إن كنت بخير كان ينحفر داخل عقلي
كنت ُ ساختنق من شدةِ حزني لو لم تكن أختي بجانبي لو لم توقظني في ذلك الوقت
لم يكن كابوساً يا حبي للعين كان معجزة إلهية أراد الله بها أن افتح عيني وانظر إلى أين أوصلت نفسي بهذا الكم الهائل للمحافظة على حب خُلق ليدفنَ كل جزء مني مع مرور الوقت
لم تكن رومنسي كَباقي من عرفتهم ولم تنطق لمرةٍ واحدة بكلمة تعود معانيها للحب أو لشعورٍ جميل تجيدهُ بقربي لكنني كنتُ أشعر بأن الحب يفطرُ من عينيكَ
كاعتقادي بأن الأرقام الفردية شريرة والأرقام الزوجية طيبة  وبأنني سارقصُ يوماً ما على أغنيتي المفضلة معك
أحلام اليقظة تشبهني عندما أضع سماعة الأذن لأهربُ إليكَ عبر أغنية بكلمات ولحن يشبهكَ

كنتُ اتبع طيفكَ بكامل حبي لك دون تفكير بما سيحصل لي ، دون تفكير بمتاعبي وخسارتي
لم تكن سواء وهمٌ ،  أنا من كنت اكذب على نفسي بإخفاء النهاية الحقيقية
لست الوحيدة من عاشت تلك التجربة لست الوحيدة من شعرت بالخيبة تحاول إخفاء حقيقتها عن أعينها
وكما قالت الأميرة ديانا
لقد احبني كل سكان الأرض من جميع الديانات والألوان والأشكال وجميع القارات
عدا الرجل الذي أحببتهُ لم يبادلني الشعور
كنت كل شيء بالنسبة لي رفضت حبهم جميعاً متأملة أن يقع اثر نجمتي في سماءك
لم انظر ولو لمرة لشخص آخر غيرك
رأيت بك جميع رجال الأرض أجملهم واشجعهم
لم يستطع أن يغمر قلبي حب شخص آخر مثلما أحبكَ
كان جرحي ينزف كل يوم بعدم تقبلي أن الشخص الوحيد الذي اختاره قلبي من بين ملايين البشر لا يبادلني ذات الشعور
لقد أخذ هذا الحب من عمري أيام وسنوات لحظات وفرص كثيرة للوقوع بالحب من جديد لاتخلص منك  بداخلي
ربما سأصاب بهذا المرض مرة أخرى لكن هذا المرة سأكون قد شُفيتْ روحي بالجزء الأصعب منه.

المصدر: الياقوت السوري

شاركنا تعليقك
×
إعلانات
شخصية من بلدي
الصورة بتحكي
إعلان عقاري
رجال أعمال